عام

اليوم 26 إضراب عن الطعام

By نوفمبر 24, 2019 No Comments

عدد الموقعين على العريضة حتى الآن : 7,937 

هل كنتُ ساذجاً وحسن الظن كثيراً عندما اعتقدت أن النظام الحالي يكافح ليبقى ويحارب الرجعية؟
أنا مشوش جداً، لكني أريد أن أفهم قبل أن أموت ..
بدأت أتشكك في قراءتي للمشهد في مصر ..
هل كنت أحمق؟
لا أريد أن أعيش أحمقاً وأموت أحمقاً.

لماذا يتحدث رئيس الجمهورية عن حرية الاعتقاد أمام الناس في العلن وأجهزته في السر تعاقبني على عقيدتي بالمنع المفتوح من السفر ؟

أجمل ما في رحلتي هذه هي التفافكم حولي واستماتتكم في الدفاع عن حقي وكأننا في مركب واحد، وكأننا أشقاء من الأب والأم.

ما هؤلاء الأصدقاء الذين يخجلونني عندما أقول لهم فقط ” شكراً ” ..

أحبكم جداً يا رفاق الرحلة … وسعيد بأنني إن مت فأنتم وأمثالكم موجودون لتنثروا الخير في كل مكان .. لأن نفوسكم حرة وسخية ومحبة للمجتمع.

أخيار ! أنتم أخيار يا رفاق .. صالحون حقاً بكل ما تعنيه الكلمة من معاني.

تباً للغة أليست تملك كلمة أبلغ من ” شكراً ” لأعبر بها عن امتناني؟!

شكراً …

 

أخبرني الأصدقاء في باريس أنهم سيوجهون رسالة للسفير المصري وإن لم يلبى مطلبهم بالسماح لي بالسفر سوف يعتصمون في محيط السفارة .
أشكركم من قلبي.

#متضامن_مع_أحمد_حرقان

أعجبك المقال؟ نَحتاج لدعمك لنا على باتريون !

شَارك بـ رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: