عام

المداخلة

By فبراير 24, 2020 No Comments

التيار المدخلي (الجامي) من بين كل المجموعات السلفية في أغلب الظن يجتذب النرجسيين من البشر بشكل خاص.

إن المنهج المدخلي يعطيك سلطة تصنيف الناس كلهم وتقطيع فروتهم والاستعلاء على كبارهم وصغارهم ووصفهم بأشنع الأوصاف مبتغياً بذلك وجه الله.

هذا فضلاً عن انسحاقه الكامل أمام أي نظام حاكم مهما كان فاسداً والتقرب إلى الله بخدمته وإبلاغ الأمن عن فلان وفلانة من أهل الكفر أو البدع أو المنتسبين إلى السلفية من بوابة أخرى غير بوابة الجامية.

أحب كل الناس لكن أحيانا عندما أناقش جامياً في كثير من الأحيان لا أتصبر عن ما أنا فيه من غيظ إلا بالنظر إلى أذنيه وإرغام خيالي أن يراهما طويلتان للغاية ثم أضحك.

أعجبك المقال؟ نَحتاج لدعمك لنا على باتريون !

شَارك بـ رأيك

%d مدونون معجبون بهذه: